فيديو رائع من غزة عن مشروع حكايات مدينة على البحر يسلط الضوء على أهمية دور المسرح في المقاومة الفلسطينية الرجاء نشر و دعم هذا المشروع من خلال الرابط المتاح في نهاية الفيديو

 

يعرض هذا الفيديو لقطات ومشاهد من غزة لإبراز جمالها وإطلالتها الرائعة كمكان يبعث على الأمل والحب، وليس كمكان يجسد فقط الحرب والنزاع عليه، وفي ثناياه يتحدث فنانين وفنانات من غزة عن مسرحية “حكايات مدينة على البحر” وإبراز دور المسرح والمسرحية في غزة وحاجة الشعب لعمل مثل هذا ليحاكي المقاومة الفلسطينية وصمودها والإستعراض التدريجي عن حاجاتنا للحب والسلام والعطاء، وإيضاح رسالتنا للعالم مع أنّنا شعب يعاني من كل هذه الأزمات لكن بإستطاعتنا أن نتكيّف مع كافة الظروف القهرية والصعبة وامتلائنا بكافة المشاعر والأحاسيس الجميلة لنعطي دروس لهذا العالم عن الحب والأمل في الحياة

Advertisements

حكايات مدينة على البحر” عمل مليء بالمشاعر والأحاسيس الإنسانية وفرصة نادرة لكي يشاهدوا أهل غزة أنفسهم بشكل مختلف”

11534_217452334327_2024281_n

المخرج القدير علي أبو ياسين

لماذا المسرحية فى غزة  ولماذا هذا العمل بالذات

لأن المسرح فى غزة هو فعل نضالي من أجل الإبقاء على إنسانيتنا وإحياء أرواحنا من الذبول وإعطاء فرصة للمشاهدين أن يخرجوا من منازلهم لرؤية شيء مختلف له علاقة بروح الإنسان وأحلامه بمستقبلٍ أفضل بعيداً عن العنف والموت اليومي

لماذا هذه المسرحية
ببساطة لأن المسرحية عبرت عن غزة بشكلٍ مختلف عن معظم الأعمال التى قدمت فى غزة وذلك بسبب أنّ الكاتبة  فلسطينية تعيش خارج غزة وهذا أعطاها وضوح اكثر للرؤية حيث استطاعت أن تدمج فى عمل واحد بين المتناقضين الكره  والحب، الحرب والسِلم، المحلية والعالمية ، الفلسطيني باللّجوء والفسطيني بالوطن
وطبعاً كل ذلك  جاء من خلال نص في غاية الروعة ولغة في غاية الإبداع
أعتقد أنّ القصة والفكرة بشكل عام لم تقدم من قبل، وأنّا كنا نسمع ونقرأ قصص الحب العديدة عبر التاريخ البشري ولكن الجديد هنا أنّ القصة فيها كثير من الواقع الأغرب من الخيال . حيث تدور احداث المسرحية خلال  حرب 2008 -2009 على غزة
بإختصار تقديم هذا العمل الملىء بالمشاعر والاحاسيس الانسانية هو فرصة نادرة لكى يشاهدوا أهل غزة انفسهم بشكل مختلف

 سيقوم بإنتاج المسرحية في غزة فريق عشتار بالتعاون مع فرق إنتاج المسرحية من مسرح لماما في أستراليا و مسرح الرواد في مخيم عايدة في فلسطين المحتلة

 نحن بحاجة إلى دعمكم حتى نحقق هذا الحلم.   للتبرع الرجاء الضغط على هذا الرابط

btn_donatecc_lg
صورة

مسرح الرواد: نرى في مسرحية “حكايات مدينة على البحر” مسرحية جديرة بالعمل على خشبة المسرح الفلسطيني وفي كافة مسارح العالم

abdelfattahAbusrour

سيقوم بإخراج المسرحية الفنان المبدع عبد الفتاح ابوسرور

مسرح الرواد (جمعية الرواد للثقافة والمسرح) في مخيم عايدة يعمل بفلسفة مقاومة جميلة ضد قبح الإحتلال وعنفه، لإظهار صورة جميلة وحقيقية للشعب الفلسطيني لا تظهرها وسائل الاعلام بمقاومته وصموده ونضاله بطرق مختلفة للمحافظة على إنسانيته وثقافته وهويته وتراثه. ونرى في مسرحية “حكايات مدينة على البحر” للكاتبة الفلسطينية-الأسترالية سماح سبعاوي، مسرحية جديرة بالعمل على خشبة المسرح الفلسطيني وفي كافة مسارح العالم. هذه المسرحية من المسرحيات القليلة التي تتحدث عن غزة بحياتها ونضالها ومقاومتها اليومية بالصمود الأسطوري لكافة سياسات الخنق والعزل والتركيع التي يمارسها ليس فقط دولة احتلال وفصل عنصري، وإنّما أيضا دول أخرى تشارك في هذه السياسات الدولية لتعميق العزلة

كما أن هذه المسرحية تتطرق لموضوع هام وهو دور الدوليين ومؤسسات التضامن العربية والدولية في كسر الحصار والعزلة عن غزة وتحدي نظام وسياسات الفصل والعزل التي تمارسها دولة الإحتلال والمجتمع الدولي الصامت أو الداعم لهذه السياسة.
كما أنّها تأخذ أيضا منحى أعمق بالتطرق إلى دور فلسطينيي الشتات في أمريكا وغيرها في الرجوع إلى الجذور ومحاولة الوقوف ودعم أبناء شعبهم. وكل ذلك عبر قصة حب إنسانية وجميلة وطبيعية ويمكن أن تحدث لأي شخصين في أي مكان في العالم. ولكن وضعها في غزة وتحديها لكافة السياسات التي تجعلها علاقة مستحيلة النجاح، وتحدي أبطالها لسياسات الأمر الواقع يجعل منها عملاً يبشر بولادة جديدة ويعكس طبيعة الفلسطينيين في كفاحهم المستمر للحياة والفرح والوجود عبر الصمود.

سيقوم بإخراج المسرحية الفنان المبدع عبد الفتاح ابوسرور بالتعاون مع فرق إنتاج المسرحية من مسرح لماما في أستراليا و فرقة عشتار المسرحية في غزة

alrawad-1

مسرح لاماما في ملبورن أستراليا سيقوم بعرض مسرحية في ايلول عام 2014 تعبر عن معاناة الفلسطينين في غزة

في عام 2012 تم قراءة نص ’حكايات مدينة على البحر’  كجزء من موسم الاستكشاف  (Explorations) على خشبة المسرح الأسترالي لاماما (La Mama) في مدينة ملبورن. مسرحية “حكايات مدينة  على البحر” قصة حب فريدة من نوعها تأخذنا  لنتعرف على حياة أهل غزة قبل، وخلال وبعد حرب شتاء 2008،  و كان استقبال الجمهور الأسترالي جيداً للغاية مما أسفر عن إلتزام مسرح لاماما بإنتاج المسرحية لتعرض خلال برنامجهم الأساسي في أيلول عام 2014. و عبرت المنتجة لمسرح لاماما السيدة دلرد  (Dullard) في رسالة رسمية عن مدى سرور المسرح بمشاركة  الكاتبة المسرحية الأسترالية الفلسطينية الأصل “سماح السبعاوي” في هذا العمل الفني الهادف و إلتزام لاماما بتوفير  المسرح و نفقات  التسويق والإدارة  لدعم الانتاج بقيمة 15،000$ .

المسرحية تروي قصة حب جمانة امرأة فلسطينية تعيش في مخيم الشاطئ للاجئين في غزة،  ورامي طبيب فلسطيني الأصل أمريكي الجنسية قدم إلى غزة في قوارب فك الحصار عن غزة في عام 2008. يواجه حبهما تحديات كبيرة وصعبة ترغم رامي على اتخاذ قرارات جريئة، لعل أقلها خطورة هو أن يسافر عبر الأنفاق التي تربط غزة بمصر. و تكشف قصة الحب هذه في ظاهرها  أعماق العلاقة بين فلسطينيي الشتات والفلسطينيين تحت الاحتلال، و يظهرهناك بعد عالمي أوسع يتعلق بإنتصار الانسانية و التمسك في الأمل و الحياة .  وتتفادى “حكايات  مدينة  على البحر” الخوض في المزالق السياسية والأجندات الأيديولوجية والكليشيهات  وذلك من خلال التركيز على القصة الانسانية لشعب غزة. وبالرغم من أنّ شخصيات هذه القصة خيالية، الا أن النص يرتكز على أحداث حقيقة هي مجموعة من قصص  وتجارب خاضتها الكاتبة وعائلتها خلال الأعوام المنصرمة. وقد كتبت معظم قصائد المسرحية خلال الحرب على قطاع غزة عام 2008\2009 والتي دامت ثلاثة أسابيع

و قد استضاف مركز القطان للطفل في غزة  لأول مرة في كانون الثاني 2013  فعالية قراءة نص ‘حكايات مدينة على البحر’  باللغة الإنجليزية (Tales of the City by the Sea)   و قام المشاركون بقراءة النصوص مع تمثيل بسيط لها، واختتمت القراءات بمداخلات من الجمهور الذي عبر عن سعادته بالمشاركة.

فيديو:  ردود فعل جمهورغزة لمسرحية حكايات مدينة على البحر

البريد الالكتروني لطلب نص المسرحية العربي أو الانجليزي  أو لمراسلة الكاتبة  play3wishes@gmail.com

ملخص المسرحية

10461513_719317444792379_322562843_o

  ملخص المسرحية

مسرحية “حكايات مدينة  على البحر” قصة حب فريدة من نوعها تأخذنا  لنتعرف على حياة أهل غزة قبل وخلال وبعد حرب شتاء 2008. جمانة امرأة فلسطينية تعيش في مخيم الشاطئ للاجئين في غزة، تقع في حب  رامي، طبيب فلسطيني الأصل أمريكي الجنسية قدم إلى غزة في قوارب فك الحصار عن غزة في عام 2008. يواجه حبهما تحديات كبيرة وصعبة ترغم رامي على اتخاذ قرارات جريئة، لعل أقلها خطورة هو أن يسافر عبر الأنفاق التي تربط غزة بمصر. وتكشف قصة الحب هذه في ظاهرها  أعماق العلاقة بين فلسطينيي الشتات والفلسطينيين تحت الاحتلال، و يظهرهناك بعد عالمي أوسع يتعلق بإنتصار الإنسانية والتمسك في الأمل و الحياة .  وتتفادى حكايات  مدينة  على البحر الخوض في المزالق السياسية والأجندات الأيديولوجية والكليشيهات  وذلك من خلال التركيز على القصة الانسانية لشعب غزة. وبالرغم من أن شخصيات هذه القصة خيالية، الا أن النص يرتكز على أحداث حقيقة هي مجموعة من قصص  وتجارب خاضتها الكاتبة وعائلتها خلال الأعوام المنصرمة. وقد كتبت معظم قصائد المسرحية خلال الحرب على قطاع غزة عام 20082009 والتي دامت ثلاثة أسابيع

 play3wishes@gmail.com البريد الالكتروني لطلب نص المسرحية بالعربي أو الانجليزي  أو لمراسلة الكاتبة